ولدت السيدة زها حديد في العراق، وهي مهندسة معمارية طموحة ورائدة، اجتاحت العالم في تصاميمها، وأعادت تعريف الهندسة المعمارية للقرن الحادي والعشرين في جميع أنحاء العالم من خلال الجمع بين أملها الذي لا يتزعزع للمستقبل وثقتها في القدرة على الابتكار الحديث والمواد والتطورات الإنشائية، فلن تشاهد تصميماً معمارياً مدهشاً، إلا وتكون زها حديد هي  من قامت بتصميمه. مع ذلك، قررنا الخوض في تاريخ بعض تصاميم زها التي كان لها تأثير هنا في الإمارات العربية المتحدة.

ذا أوبوس دبي The Opus

 

يُعد The Opus by Omniyat، الذي يوصف بأنه “المبنى الذي لا ينام” تم تشييد المبنى بين عامي 2012-2020، وتميز مبنى أوبوس الواقع في قلب الخليج التجاري، بأنه أحد المشاريع الأولى في دبي التي صممتها الراحلة الشهيرة زها حديد من الداخل والخارج، حيث يحمل كل عنصر في الفندق وكل منطقة ومساحة سكنية بصمتها الخاصة، بما في ذلك انتقاء المنحنيات والخطوط المتدفقة لتتناسب مع الواجهة الخارجية الرائعة للمبنى، ويقع بداخل المبنى فندق “Me Dubai“ويبلغ ارتفاعه 93 متراً وعرضه 100 متر، مما يسمح للأشخاص المارة بالتركيز على مناظر مدينة دبي من خلال المبنى.

جسر الشيخ زايد

تم تصميم الجسر مع روح الحياة البدوية في شبه الجزيرة العربية وتم إنشاؤه بين 1997-2010.، حيث ترمز أقواسه الثلاثة الفولاذية المتموجة إلى الكثبان الرملية التي تتميز بها إمارة أبوظبي، حيث تتصل هذه الأقواس الفولاذية ذات الأحجام المتساوية بكتل خرسانية صممت لتتحمل الرياح الشديدة والتي تصل سرعتها إلى 160 كلم في الساعة، ويبلغ طول الجسر إلى 842 متراً ، كما يحيط به نظام إضاءة مسرحي يضيء الجسر المعقد بألوان مختلفة ليلاً.

مقر شركة بيئة – الشارقة

شركة بيئة في أعماق صحراء الشارقة هي وكالة بيئية تقع في صحراء الشارقة صُممت من قبل المعمارية زها حديد وفريقها، لتكون تحفة فنية فريدة أخرى، تم تصميم المقر الرئيسي لشركة بيئة في الشارقة الكثبان الرملية المحيطة به، ويعد هذا المشروع صديقاً للبيئة، حيث يتم استخدام الطاقة المتجددة فيه، بالإضافة إلى استخدام مواد معاد تدويرها تم الحصول عليها من مواقع البناء والهدم المحلية في هذا المشروع.

 بعد وفاتها في عام 2016، واصلت زها حديد إرثها، حيث أنشأت بعض المباني الرائعة في السنوات الأخيرة، بما في ذلك مركز أبوظبي للفنون المسرحية الذي يجري بناؤه حالياً، لا تزال تصاميمها داخل الإمارات العربية المتحدة وفي جميع أنحاء العالم مصدر إلهام وإعجاب الكثيرين بعينيها الأسلوبية الفريدة وأفكارها الرائدة، جلبت زها حديد الهندسة المعمارية للجميع والأهم من ذلك أنشأت العمارة الحديثة كعمل فني.

– لمزيد من المعلومات عن نمط الحياة المغايرة والأخبار والأزياء والجمال تابعونا على Facebook و Instagramالصور:

الصورة الرئيسة:Instagram @sherihanofficial