لم تتح الفرصة لميغان ماركل لمقابلة حماتها الراحلة الأميرة ديانا، لكن يبدو أن وقتهم في الحياة الملكية كان متشابهاً للغاية، إذ أفاد الكاتب البريطاني أندرو مورتون بوجود أوجه تشابه بين القصتين، إذ صرح كيلتهما واجهتا  صعوبات كبيرة، ومنذ البداية على التأقلم على الحياة كأحد أفراد العائلة المالكة البريطانية، ومواجهة كل منهما لانتقادات من التيار المحافظ في العائلة المالكة البريطانية بسبب رغبتهما المشتركة بأن تكونا «فرد من الجماهير».

وفي حديثه في البودكاست السري الخاص بقصر «MailPlus»، أوضح كاتب السيرة الملكية أن المرأتين تم استهدافهما بانتظام من قبل وسائل الإعلام و«إلقاء اللوم على كل شيء». وقال: «ما وجدته أكثر القصص إثارة للاهتمام التي اكتشفتها من الكتاب هو أوجه التشابه بين ميغان وديانا في الأيام الأولى من حياتهما الملكية».

Prince Harry Meghan Markle

واضاف «أن ميغان تواجه العديد من الصعوبات حول تكيفها في الحياة الملكية، وفي الوقت نفسه، أشار أيضاً إلى أن ديانا وُصفت بأنها شريرة من قبل العديد من الكتاب. وكانت ديانا تكافح للتكيف مع الاكتئاب وجميع أنواع الأمراض وهناك تشابه بينهم».

 

 

لمزيد من المعلومات حول الموضة الراقية والجمال وأسلوب الحياة المغاير، تابعونا على Facebook و Instagram

الصور: Getty