تعد واحدة من أشهر الوجوه في هوليوود وبوليوود، هناك دائماً عيون على بريانكا تشوبرا جوناس، وخاصة حياتها الشخصية. ومع ذلك، صرحت الممثلة مؤخراً خلال مقابلتها في فانيتي فير حول الصعوبات التي تواجهها مع العديد من المعجبين الذين يترقبون كل خطوة وفعل لها، لا سيما على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Priyanka (@priyankachopra)

وفي أواخر العام الماضي، قررت الفتاة البالغة من العمر 39 عاماً  أزالت الاسم الأخير من ملفها الشخصي على انستغرام  وهو اسم عائلة زوجها جوناس، مما أثار شائعات طلاقها بعد ثلاث سنوات من الزواج، مما مهد الطريق للتكهنات حول طلاقها، إلا أن والدة بريانكا مادو تشوبرا نفت هذه الشائعات.

لكن بريانكا اعترفت بأن مثل هذه المواقف تجعلها تشعر بالضعف، وقالت بريانكا: «إنه شعور ضعيف للغاية، في الواقع، أنه إذا نشرت صورة، فسيتم تكبير كل ما هو ورائي في تلك الصورة، وسيتوقع الناس. إنها مجرد مخاطرة مهنية …. بسبب ضجيج وسائل التواصل الاجتماعي، وبسبب انتشارها في حياتنا، أعتقد أنها تبدو أكبر بكثير مما هي عليه».

على الرغم من الشائعات المنقسمة التي تم تداولها العام الماضي، تتطلع بريانكا وزوجها نيك، اللذين تزوجا عام 2018 في قصر أوميد بهوان في جودبور بالهند، لتخطيط للمستقبل ربما من ضمنها الانجاب، وعندما سُئلت بريانكا عن الأطفال أجابت بصراحة قائلة: « نحنً نرغب في ذلك بالمستقبل، أنها نعمة وشيء مقدر من الله ».

 

لمزيد من المعلومات حول الموضة الراقية والجمال وأسلوب الحياة المغاير، تابعونا على Facebook و Instagram

مصدر الصور: Priyanka Chopra Instagram