ما ألطفها

سرقت الطفلة اللطيفة، مكة بنت محمد صلاح اللاعب المصري، الأضواء في ملعب الأنفيلد، معقل نادي ليفربول الإنجليزي، بعد انتهاء منافسات الدوري «البريمرليغ»، الذي توّج بلقبه نادي مانشستر سيتي، مساء الأحد.

وللعام الثاني على التوالي، توّج صلاح بالحذاء الذهبي لكونه أفضل هداف في البطولة بـ 22 هدفًا مناصفة مع زميله ساديو ماني مهاجم الريدز، ومهاجم آرسنال بيير إيميريك أوباميانغ.

وركضت مكة الصغيرة أمام والدتها إلى الملعب بعد انتهاء المباراة الأخيرة هذا الموسم على صعيد الدوري، وبعد نهاية مباراة «الريدز» أمام ولفرهامبتون، قامت مكة باللعب بالكرة وركضت محرزة هدفًا بينما يشاهدها والدها ضاحكاً بحب.

وشارك صلاح صورة له مع ابنته على الإنستغران بينما تنظر للجائزة باستغراب وكتب :« نعم أعلم أن لدينا مثلها في المنزل ولكن هذه جديدة»!

 

 

View this post on Instagram

 

“Yes, I know we have one at home. This is a new one”

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah) on

التقطت العدسات صورًا لزوجة محمد صلاح، داخل أرضية الملعب بعد تتويج الأخير بلقب هداف الدوري الإنجليزي.

 

View this post on Instagram

 

الكابتن ومكه وأم مكه❤ربنا يخليكو لبعض يارب ❤

A post shared by Mohmed-salah ♥ (@mosalah.army11) on

وللمرة الأولى على الإطلاق في الدوري الإنجليزي يتقاسم 3 أفارقة صدارة صراع الهدافين في أول موسم يتخطى فيه 3 أفارقة حاجز الـ20 هدفًا.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Deportes Reports (@deportesreports) on

وحسب موقع بتجرد، يعد محمد صلاح ثاني لاعب في تاريخ نادي ليفربول يتمكن من الفوز بجائزة «الحذاء الذهبي» والتي تمنح لهداف الدوري الإنجليزي موسمين متتاليين منذ تأسيس تلك الجائزة موسم 1992 – 1993، كما تمكن من معادلة إنجاز الهولندي روبن فان بيرسي والإنجليزي هاري كين، ذلك الثنائي حصد لقب الهداف في موسمين متتاليين.

وخسر ليفربول لقب الدوري في الجولة الأخيرة رغم جمعه 97 نقطة، بفارق نقطة عن مانشستر سيتي البطل.

– للمزيد من المعلومات حول الحياة والأخبار والموضة، تابعونا على Facebook

مصدر الصور: Instagram