رجاء اتباع التعاليم الصحية

أوضحت وزارة الداخلية ” أن ارتداء الكمامات في الإمارات للأفراد سيكون ضروريا فقط على أصحاب الأمراض المزمنة والأشخاص الذين يعانون أعراض البرد والأنفلونزا دون باقي فئات المجتمع وذلك امتثالاً لمعايير منظمة الصحة العالمية وللحد من فيروس كورونا المستجد ” كوفيد – 19″.

 

جاء ذلك في تعميم للوزارة أصدرته اليوم إلحاقا ببيانها السابق وتجاوباً مع استفسارات الجمهور حول اشتراطات ارتداء الكمامات.

وشددت وزارة الداخلية في بيانها على أهمية الالتزام بالاشتراطات العامة والوقائية ومتابعة الأخبار المتعلقة بالتطورات الصحية من المصادر الحكومية المعتمدة، والجهات الرسمية المختصة، وعدم الانجراف وراء الشائعات وتداولها وإعادة نشرها.

وأما عن الإرشادات التي يجب اتباعها وعدم مخالفتها لتفادي العقوبات المالية وغيرها فهي:

… تهيب الوزارة بالجميع، ضرورة الالتزام بعدم الخروج من المنازل إلا في حالات:

«الضرورة القصوى،

  • ولدواعي العمل،
  • ولغرض شراء الحاجات الأساسية من الدواء والغذاء،
  • والتجوال الخاص بالسيارات الشخصية /للعائلة من البيت الواحد/ ولثلاثة أشخاص كحد أقصى في كل سيارة، من دون النزول للأماكن العامة،
  • والحفاظ على مسافات آمنة عند الاختلاط العائلي، والالتزام بالإجراءات الوقائية ومراعاة التباعد الاجتماعي،
  • ويشترط لكل ذلك، الالتزام بارتداء الكمامات، وعدم التوجه للمستشفيات إلا في الحالات الحرجة والضرورية»

علمًا بأنه سيتم فرض العقوبات المقررة قانونًا على المخالفين بحسب قانون الأمراض السارية ، و سيتم تشديد الغرامة والسير في الإجراءات القانونية «والتي تصل إلى الحبس والغرامة المالية».

– للمزيد من المعلومات حول الحياة والأخبار والموضة، تابعونا على Facebook