أخبار سارة

أعلنت وزارتا الموارد البشرية والتوطين والصحة ووقاية المجتمع والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية عن إعفاء العمالة المنتهية تصاريح عملهم من الفحص الطبي الخاص بهم مع اصدار و تجديد إقامة العمل في الإمارات تلقائيا لعمالة المنشآت وعمالة الخدمه المساعدة، وذلك في إطار الإجراءات والتدابير الإحترازية التي اتخذتها دولة الإمارات العربية المتحدة في مواجهة فيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19”.

وبموجب الاجراء الاحترازي المشار اليه لن تحتاج العمالة المعنية إلى مراجعة مراكز الفحص الطبي على مستوى الدولة، على ان يتم استيفاء الرسم المقرر من خلال قنوات الدفع المعتمدة وبمقتضاه يستمر العامل في إقامته المشروعة بالدولة .

وأكدت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية ضرورة قيام اصحاب العمل بإبلاغ الجهات الصحية المختصة عن أي حالة عامل مشتبه باصابته بفيروس كورونا كما أهابت بكافة العمالة في الدولة بالالتزام بالتعليمات والإجراءات الصحية والاحترازية حفاظاً على سلامتهم وسلامة المجتمع.

وأما بالنسبة لتأشيرات الإقامة فـ:

قررت دولة الإمارات «وقفاً مؤقتاً» لإصدار كل التأشيرات في الإمارات ابتداء من 17 مارس الجاري باستثناء حملة الجوازات الدبلوماسية.

وأوضحت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، في بيان لها أمس، أن ذلك يأتي في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تتخذها الدولة تجاوباً مع رفع مستوى فيروس كورونا.

 

ولا يسري القرار على الأشخاص الذين صدرت لهم تأشيرات قبل تاريخ سريان نفاذ هذا القرار، وأشارت إلى أن قرار الوقف المؤقت للتأشيرات يأتي حتى يتم تفعيل آلية للفحص الطبي في بلدان المغادرة كإجراء إضافي.

وأشارت إلى أن قرار الوقف المؤقت الذي سيسري على حملة الجوازات المعفية من الحصول على التأشيرة المسبقة يأتي حتى يتم تفعيل آلية للفحص الطبي في بلد المغادرة كإجراء إضافي نظرًا لما تشهده دول العالم على صعيد مواجهة فيروس كورونا المستجد من إجراءات إحترازية ووقائية تستهدف الصالح العام لجميع الدول على حد سواء.

وأكدت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية في ختام بيانها أن هذا القرار يأتي في إطار جهود دولة الامارات لمكافحة هذا الفيروس حول العالم وتضامنا منها مع دول العالم في احتواء ومنع تفشيه.

– للمزيد من المعلومات حول الحياة والأخبار والموضة، تابعونا على Facebook