نحن مع حقوق الإنسان

بينت المحامية البريطانية من أصل لبناني أمل علم الدين كلوني دعمها ل الاحتجاجات الشعبية في لبنان بوجه الفساد والسلطة الحاكمة، في مقال كتبته لصحيفة «النهار» اللبنانية.

وبدأت أمل مقالها في جريدة «النهار» بنسختها الإنكليزية منذ أربعة عقود تقريباً، عندما ولدتُ في لبنان، أطلق علي والدي اسم (أمل)، آملين بأيامٍ أفضل من أيام الحرب التي مرّت على لبنان  وأستطيع القول اليوم إنّني لم أشعر بهذا التفاؤل والأمل قبل اليوم.»

وأضافت: «إنّها المرّة الأولى التي أرى فيها اللبنانيين يؤيدون مبدأ واحداً بدلاً من تأييد أيّ حزب أو طائفة. وإنّني أرى شعباً موحّداً يريد التغيير على أساس الكرامة وتكافؤ الفرص.»

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Enews Lebanon (@enewslebanon) on

وأكملت «إنّها المرّة الأولى التي استمدّ فيها القوّة من صوت أبي الذي لطالما أحبّ لبنان، والتمس العاطفة والمحبّة من صوت أخي وأقاربي وأصدقائي الّذين خرجوا إلى الشارع ليثبتوا أنّ لبنان موجود»

وأنهت كلوني المقابلة قائلة: « أقول للبنانين أن الأيام القادمة لن تكون سهلة وآمل ألا تؤثر القوى العنيفة في تغيير مسارها الصحيح. فالشعب اللبناني يستحق حياة أفضل وقد وصلنا إلي لحظة اللا عودة في هذه المسيرة»

الجدير بالذكر أن أمل علم دين هي زوجة الممثل العالمي جورج كلوني حيث عقدا قرانهما في عام 2014 ولديهما طفلات توأم، صبي و فتاة.

– للمزيد من المعلومات حول الحياة والأخبار والموضة، تابعونا على Facebook

مصدر الصور: Instagram