نريد السفر !

اتجه الثنائي أمل وجورج كلوني ، أحد أكثر الأزواج نجاحاً في العالم، إلى فيلا ليك كومو لفصل الصيف لاستغلال بعض الوقت الخاص بالاسترخاء.

لقد كانا يستمتعان بعطلتهم بكل سرية، لكنهما أصبحا في العناوين الرئيسية عندما استضافا الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما والسيدة الأولى السابقة ميشيل أوباما في الفيلا الإيطالية. الآن، تم رصد الثنائي مرة أخرى، بعد الخروج لتناول العشاء.

توجهت محامية حقوق الإنسان لتناول العشاء مع زوجها ووالدتها وأصدقائها لتناول العشاء في فندق فيلا ديستي مساء أمس.

وبدت أمل كلوني خلابة في فستان أخضر أنيق، مع تفاصيل الأزرار والقماش المزخرف، أكملت الإطلالة بكعب أبيض ومجوهرات بسيطة. في هذه الأثناء ، كان زوجها الممثل العالمي جورج كلوني يرتدي بدلة رمادية وبدا وسيماً جداً.

 

وصل والدا التوأم إلى المطعم – الذي يقع داخل منتجع 5 نجوم فاخر – عبر القارب، وفي صور النزهة ، التي حصلت عليها ديلي ميل ، بدا الثنائي مليئاً بالحب، وانضمت إليهم أم أمل، باريا التي كانت ترتدي القفطان المزخرف بالذهب، ومن الواضح أن المحامية الدولية تحصل على أسلوبها الأنيق من والدتها.

فندق Villa D’este- فيلا ديستي، فكان في السابق مقرًا للأرستقراطيين لعدة قرون، حيث كان يضم الأميرات والماركيز والسلاطين والقيصر، ويقع المنتجع الفاخر على بحيرة Lake Como وهي واحدة من أكثر البحيرات رومانسية في العالم داخل حديقة خاصة مساحتها 10 هيكتارات

نتمنى حياة سعيدة للثنائي.

– للمزيد من المعلومات حول الحياة والأخبار والموضة، تابعونا على Facebook

مصدر الصور: Instagram