قصر الحصن التاريخي في أبوظبي يستعد للترحيب بالزوار

نريد زيارته

تستعد منطقة قصر الحصن في أبوظبي للترحيب بالزوار وعامة الجمهور اعتباراً من يوم الجمعة 7 ديسمبر، بدءاً من الساعة 4:00 بعد الظهر وذلك بعدما أكملت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي أعمال الصيانة والترميم والتجديد في الموقع الذي أصبح وجهة تاريخية وثقافية فريدة من نوعها.

وتمثل منطقة الحصن المربع الأول للمخطط الحضري في أبوظبي، وتتألف من أربعة مكوّنات مترابطة، هي قصر الحصن، والمجلس الاستشاري الوطني والمجمع الثقافي وبيت الحرفيين.

ويُعد الافتتاح الرسمي لهذه الوجهة الثقافية احتفاءً بتاريخ إمارة أبوظبي العريق وثقافتها الغنية، حيث يرافقه أسبوع حافل بالفعاليات والأنشطة الثقافية.

اقرأ أيضاً:

حزمة جديدة من المبادرات لتعزيز إنجازات المرأة الإماراتية!

تفاصيل تمديد تأشيرة الإقامة في الإمارات العربية المتحدة!

ويستضيف المجمّع الثقافي، الذي شهد سلسلة من أعمال التجديد والترميم مؤخراً، برنامجاً متنوعاً في مركزه الجديد المخصص للفنون البصرية، ويشمل ذلك المعرض الافتتاحي المتميّز الذي يركز على تاريخ المجمّع الثقافي ودوره في دعم المشهد الثقافي والفني.

وبافتتاحه مرة أخرى، يستقبل المجمع الثقافي الجمهور في مركز الفنون البصرية الذي يضم بجانب قاعات العرض سلسلة من ورش العمل واستوديوهات فنية

 

وسيضم المجمّع الثقافي أيضاً مسرحاً يتسع لـ 900 مشاهد وأول مكتبة مخصصة للأطفال من نوعها، ومن المقرر افتتاحهما عام 2019.

وينقسم المخطط الرئيسي لمنطقة الحصن الثقافية إلى منطقتين تتميّز كل منهما بهويتها المختلفة وهما تمثّلان الماضي والحاضر، ففي المنطقة الأولى يبرز التراث القديم من خلال «قصر الحصن»، حيث تمت إعادة تصميم المشهد المحيط به، لينسجم مع بيئته الأصلية، فيظهر القصر كمبنى منفرد قائم على سهل رملي يطل على صحراء ساحلية طبيعية، بينما في المنطقة الأخرى تتجلّى فيها صور التراث المعاصر عبر مخطط شبكي للمدينة يحيط المجمّع الثقافي احتفاءً بالوجه الحضري في إمارة أبوظبي.

هل ستقومون بزيارة هذا المعلم التاريخي؟ سنزوره في يوم من الأيام لأنه من المهم أن يتعلم المرء عن المعالم التاريخية التي تحيط به، فليس هناك حاضر من دون تاريخ.

– للمزيد من المعلومات حول الحياة والأخبار والموضة، تابعونا على Facebook

Don’t Miss
What to Wear to Dubai Opera: Dress Code
THERE'S MORE!